التغيير: الجريدة دخل (163)  من عمال الصرف الصحى أمس فى إضراب وإعتصام مفتوح بمكاتب رئاسة الصرف الصحى بشارع الغابة لحين صرف إستحقاقات فوائد مابعد الخدمة

بعد قرار والى الخرطوم والوزير المختص بدمج شركة الخرطوم للمياه والخدمات فى هيئة الصرف الصحى ولاية الخرطوم ،

واشار أحد العمال المضربين إلى توقف أكثر من (20) محطة تغطى ولاية الخرطوم وبحرى ورجح حدوث طفوحات خاصة فى الخرطوم وبحرى بمحطة ودفيعة نتاج توقف المحطات، وتوقع تفاقم الوضع فى حال عدم فك الإضراب فى ظل التوقعات بهطول أمطار مما ينتج عنه إختلاط مياه الصرف الصحى بمياه  الأمطار مما ينذر بمخاطر بيئية ، الجدير بالذكر أن العاملين بالصرف الصحى كانوا دخلوا فى إضراب  ليوم واحد فى يوليو الفائت بعد تدخل الإدارة لفك الإضراب وكان العاملون تقدموا بمطالبهم التى لم تتم تسويتها والمتمثلة فى صرف فوائد ما بعد الخدمة بفروقات الراتب لشهر يناير وفبراير ومارس وصرف فروقات العلاوة الإجتماعية مع المطالبة بالعدالة بين العمال المنقولين من الشركة للهيئة وبين نظرائهم بالهيئة ، إضافة إلى رفض العاملين لقرار مدير الإدارة العامة للشؤون المالية والإدارية بتمديد فترة الإختبار مع تسكين العاملين المنقولين من الشركة للهيئة بعد مرور فترة الإختبار السابقة التى وصلت إلى (6) أشهر ، وافادت المتابعات أن جملة إستحقاقات العاملين تصل قرابة (6) مليارات جنيه .