التغيير: الجريدة لفظ الطالب مناضل إسماعيل بجامعة الدلنج أنفاسه بالخرطوم إثر تعرضه لطلق نارى برأسه فى الأحداث التى شهدتها الجامعة الأربعاء الماضى حيث أطلقت جهات مجهولة النار على الطلاب

اثر إعتصامات نظمهوها للمطالبة بتحسين البيئة الدراسية ، وتم نقل أثنين من الطلاب لمستشفى الأبيض لتلقى العلاج وحالتهم خطرة ، وقال الناطق الرسمى بإسم الحزب الشيوعى بشمال كردفان عثمان حسن صالح ل ( الجريدة ) إن الحزب يدين إستخدام العنف ضد الطلاب ، وقال إن من حق الطلاب المطالبة ببيئة دراسية تمكنهم من التحصيل الأكاديمى مطالباً بفتح تحقيق لمعرفة الجناة وتقديمهم للمحاكمة ، الجدير بالذكر أن إدارة الجامعة أعلنت إستئناف الإمتحانات أمس فى ظل توتر وسط الطلاب بسبب الأحداث ووجود بعض الطلاب بالمستشفيات ، وقال إن بعض الطلاب طالبوا بتأجيل الإمتحانات .