التغيير: الانتباهة شهدت جلسة تشريعى الخرطوم أمس مشادات كلامية ساخنة بين قيادات ونواب المجلس فى قضية فساد مكتب والى الولاية ، وفيما قالت النائبة فاطمة حماد أن المسؤول الأول عن الفساد فى مكتب الوالى هو الوالى نفسه ،

و طالب النائب جود الله الطيب والى الولاية عبدالرحمن الخضر بإحاطة المجلس بتفاصيل قضية الفساد داخل مكتبه ، وقال خلال تداول النواب لخطاب الوالى أمس إن قضية بهذه الأهمية كان يجب أن يحاط بها المجلس فى وقتها كونه الجهة الرقابية الأولى ، وتابع قائلاً ” هذا لم يتم ، وكان يجب على الوالى أن ينور المجلس أولاً ” وأضاف قائلاً ” إستقاؤنا للمعلومات من الصحف أمر غير مقبول ” ، بينما دافعت رئيس لجنة التشريع بالمجلس مريم جسور عن عدم إحاطة الوالى المجلس بذلك ، بان القضية أمام الجهات العدلية ، وحسب لائحة المجلس لا يجوز التداول فيها ، بينما أكد معتمد الخرطوم السابق أحقية المجلس فى التداول بشأنها لأنها لم تصل إلى الجهات القضائية بعد ولم تذهب إلى اية محكمة .