التغيير: الانتباهة يواجه أكثر من "1500" سودانى منقبون عن الذهب بالنيجر ، أوضاعاً مأساوية صعبة بمعسكر للجوء بدولة تشاد "معسكر فيا " وفيما تمت مصادرة أجهزتهم للتنقيب من قبل مجهولين ، 

أطلقوا نداء للسلطات السودانية للإسراع بإجلائهم للسودان . وهاتف عدد من المحتجزين ” الإنتباهة ” وكشفوا عن دخولهم للنيجر عن طريق ليبيا للتنقيب عن الذهب بإذن السلطات الليبية ، وعند تدهور الأوضاع بليبيا فضلوا الرجوع للسودان عبر دولة تشاد ، وقال المحتجزون إن السلطات التشادية أدخلتهم فى معسكرات بنية الترحيل للحدود السودانية التشادية إلا أن الفترة قد طالت على حد قولهم ، وناشدوا الحكومة للتدخل لإجلائهم سريعاً للسودان ، وبينوا أن أعداداهم فى تزايد .