التغيير : وكالات أكد مسؤول إثيوبي ووزير مصري، أن أديس أبابا والقاهرة اتفقتا على أجندة التفاوض التي اقترحتها مصر بشأن سد النهضة. 

واقترحت مصر أن تكون المفاوضات حول كيفية تنفيذ توصيات اللجنة الثلاثية المكونة من مصر والسودان وإثيوبيا.


وقال مدير الأنهار العابرة بوزارة المياه والطاقة الإثيوبية، فقيه أحمد إن “وزير المياه والطاقة الإثيوبي، ألمايهو تجنو، سيتوجه السبت، على رأس وفد رفيع المستوى إلى الخرطوم للإعداد للمفاوضات الثلاثية التي ستستأنف يومي الإثنين والثلاثاء المقبلين، في العاصمة السودانية“.


ويأتي وصول وزير المياه والطاقة الإثيوبي إلى الخرطوم قبل يومين من انطلاق المفاوضات الثلاثية للقيام بالإعدادات اللازمة لاستئناف المفاوضات، ويذكر أن إثيوبيا تدخل في المفاوضات بعد أن أنجزت 35,8% من أعمال البناء في سد النهضة.


وفي مصر، قال وزير الري، حسام مغازي إن “أديس أبابا وافقت على أجندة التفاوض التي أرسلتها مصر قبل يومين، بشأن الاجتماع الثلاثي المرتقب في الخرطوم.


وتستضيف الخرطوم يومي 25 و26 من شهر أغسطس الجاري جولة جديدة من المفاوضات الثلاثية الجارية منذ مدة بين السودان ومصر وإثيوبيا بشأن سد النهضة الإثيوبي وتعد الجولة هي الرابعة بعد ثلاث جولات لم تصل لاتفاق كامل.