التغيير : الخرطوم في تطور مفاجئ امرت محكمة بالعاصمة السودانية الخرطوم الثلاثاء  باعادة القبض علي المتهم بقتل الطبيبة سارة عبد الباقي التي لقيت مصرعها خلال احتجاجات سبتمبر الماضي

واعادة محاكمته بتهمة القتل العمد , فيما اعتبرت اسرتها القرار انتصارا لها.

وقالت محكمة الاستئناف في حيثيات قرارها ان محكمة الموضوع اخطأت خطأ بينا وكأنها تحاكم شخصا اخر غير المتهم الماثل امامها ,مشيرة الي ان البينه التي قدمها الاتهام كانت متماسكة.

وكانت محكمة الموضوع قد برأت النظامي السابق في القوات المسلحة سامي محمد احمد من تهمة قتل الطبيية وامرت باطلاق سراحه بعد ان قالت ان الشهادات التي ادلي بها شهود الاتهام كانت متضاربة وظنيه , بالرغم من ان الاتهام قدم اكثر من 11 شاهدا قال معظهم خلال جلسات المحكمة التي استمرت لشهور انهم شاهدوا القاتل وهو يطلق النار علي القتيلة.

وقالت اسرة الطبيية التي تقطن في ضاحية الدروشاب شمالي العاصمة الخرطوم  انهم سعيدون بهذا القرار بعدما وصفوه بالمنصف. وقالوا انهم لن يهدأ لهم بال حتي يتم القصاص من القاتل.

وشهدت الخرطوم ومدن اخري موجة غير مسبوقة من الاحتجاجات الشعبية في اعقاب اعلان الحكومة السودانية رفع الدعم عن المحروقات ما ادي الي مقتل المئات  من الاشخاص معظهم من الشباب