التغيير : الجريدة قتل وجرح نحو 30 شخصاً من قبيلة البنى حسين بمنطقة مدسيس بمحلية السريف بولاية شمال دارفور جراء إشتباكات مع قبيلة الرزيقات الأبالة لليوم الثانى على التوالى

وقال رئيس مجلس شورى قبيلة البنى حسين مسار الدومة أيتم ل ” الجريدة ” إن الأبالة جددوا هجماتهم ليلة الخميس على محلية السريف ما اسفرعن مصرع 15 شخصاً بينهم أطفال وإمرأة وإصابة مثلهم ليرتفع عدد قتلى بنى حسين منذ بداية النزاع فى يناير 2013م إلى 1300 قتيل . ووصف أتيم الأوضاع فى المنطقة بالخطيرة جراء الهجمات المتكررة من الأبالة حسب قوله مشيراً إلى أن 80% من سكان المنطقة نازحين ، وجدد مطالبته للسلطات الولائية والمركزية بالتدخل فوراً وحماية المواطنين العزل ، وكان الرزيقات والبنى حسين تبادلا الإتهامات بشأن تجدد الإشتباكات بين الطرفين الأربعاء الماضى وإتهم البنى حسين الأبالة بشن هجوم راح ضحيته 21 قتيلاً وجريحاً . بالمقابل أقر الرزيقات بتوتر الأوضاع فى المنطقة لكنهم نفوا حدوث إشتباكات على الأرض بين القبيلتين .