التغيير: التيار أعلنت الإدارة الأهلية لقبيلة المعاليا مقاطعتها وعدم تبيعتها لولاية شرق دارفور سياسياً وإدارياً نتيجة لما وصفته بالغبن والظلم المتكرر على القبيلة .

وحث بيان صادر عن القبيلة يحمل توقيع ناظرها محمد أحمد الصافى تلقت ( التيار ) فحواه ابناء القبيلة الذين تم تعيينهم فى مواقع دستورية وتشريعية متعلقة بالولاية تقديم إستقالاتهم الجماعية الفورية سنداً ودعماً لقرار القبيلة ووقوفاً مع الحق . وأكدوا دعمهم وسندهم للحكومة المركزية وإلتزامهم بموجهاتها بشرط أن لا ترتبط بولاية شرق دارفور .وقد سقط في النزاع الاخير بين المعاليا والرزيقات حسب الأمم المتحدة 320 قتيلا فضلا عن الجرحى.