التغيير : الجريده تخوف العاملون بمستشفى الخرطوم التعليمى من إنتقال المعارك بين الرزيقات والمعاليا إلى داخل المستشفى وذلك فى أعقاب محاصرة قسم الحوادث والإصابات بعربات تابعة لإحدى القبيلتين

جاءت للثأر من أحد المصابين فى الأحداث الأخيرة بولاية شرق دارفور .

وقالت مصادر موثوقة بمستشفى الخرطوم إن المستشفى شهد اوقاتاً عصيبة يومى الجمعة والسبت الماضيين أدى لتدخل القوات الشرطية التى تداركت الموقف فيما لا تزال مرابطة بمداخل المستشفى.

 وإعتبروا ما حدث موقفاً دخيلاً يعرض أرواح المواطنين والكوادر الصحية بالمستشفى للخطر .