التغيير : السوداني تشهد مدينة بورتسودان أزمة مياه حادة هذه الأيام ، وشكا سكان المدينة من إنقطاع المياه أربعة ايام على التوالى .

وتعتمد المدينة حالياً على مياه مستجلبة من سدود وآبار منطقة أربعات عبر التناكر ، مما أدى إلى إرتفاع جوز المياه لأربعة وخمسة جنيهات بالأحياء الطرفية وثلاثة جنيهات بأحياء وسط المدينة .

وأوضح عدد من المواطنين أنهم فوجئوا بالأزمة لجهة أن الأمطار الأخيرة قد غزت جميع السدود الرئيسية التى تعتمد عليها المدينة ولا مبرر للإنقطاع الطويل والمفاجئ .

من جهته أوضح مدير هيئة مياه المدن بالبحر الأحمر المهندس ناجى عزالدين أن الأزمة سببها أن السيول الأخيرة جرفت حوالى 120 ماسورة من الخطوط الناقلة للمياه بين أربعات وبورتسودان منذ أسبوعين ، وجرت عمليات إستنفار كامل وتوفير المواسير وإصلاح الكسور.

 وأكد ناجى أن إدارته تمكنت من إدخال خطوط القطاع الجنوبى والأوسط مساء أمس إلى الخدمة ، وستصل إليها المياه اليوم فيما تجرى معالجات على خط القطاع الشرقى ، ليدخل الخدمة خلال اليوم أيضاً ، وكشف أن جميع السدود مليئة بالمياه ، ولا توجد أى مشكلات سوى إصلاح كسور الخطوط الناقلة .