التغيير : وكالات طالب الممثل الخاص المشترك وكبير الوسطاء ببعثة الاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة فى دارفور"اليوناميد" محمد بن شمباس، الحكومة السودانية بتهدئة الأوضاع المتوترة فى مخيم "كلما" للنازحين بولاية جنوب دارفور.

ودعا شمباس- خلال اجتماعه برئيس السلطة الإقليمية التجانى سيسي- يوم السبت- إلى تهدئة حالة التوتر فى معسكر “كلما” للنازحين، وناشد كل الأطراف داخل وحول المعسكر بضبط النفس والابتعاد عن إى أفعال تدمر ما اسماه الآفاق الواعدة نحو تحقيق السلام فى دارفور، وأكد-فى هذا الصدد- أن السلام فى الإقليم لا يتحقق إلا عبر الحوار والطرق السلمية.

وعبرت بعثة الاتحاد الأفريقى والأمم المتحدة بدارفور “اليوناميد” فى وقت سابق عن أسفها لاقتحام القوات الحكومية لمعسكرات النزوح بالولاية، وقالت إن البعثة ستبذل قصارى جهدها لتقليل الآثار الناجمة من عمليات دهم معسكرات النازحين“.

وأشار البيان، إلى أن بن شمباس اجتمع الخميس الماضى برئيس السلطة الإقليمية لدارفور ورئيس مكتب تنفيذ سلام دارفور، كل على حده وأطلعهما على المخرجات الايجابية للاجتماع الثلاثى الذى عقد بالدوحة مؤخرا بشأن مناقشة الجهود المبذولة لضم الحركات غير الموقعة لطاولة الحوار الوطني.