التغيير : السوداني شددت وزارة العدل من الإجراءات فى مواجهة عصابات تهريب البشر ومكافحة عمليات التهريب فى المناطق الحدودية خاصة وأن السودان يعتبر دولة عبور ويواجه مشكلات الهجرة غير الشرعية بالإضافة إلى إفرازات الحرب للدول المجاورة .

وقال المدعى العام عمر محمد أحمد  إن وزارة العدل لديها مجهودات كبيرة فى مكافحة ظاهرة الإتجار بالبشر ، مبيناً أن الوزارة أصدرت أمر تأسيس نيابات متخصصة ونيابة مكافحة الإتجار بالبشر فى ولاية الخرطوم وكسلا .


وأوضح أنه تم تكليف وكيل نيابة فى ولاية كسلا ليباشر مهام النيابة بالإضافة إلى تكليف وكلاء نيابة بالولايات الحدودية لتسيير العمل .
وأشار إلى أن ولاية كسلا فتحت (45) بلاغاً لتهريب البشر تحت مواد قانون الإتجار بالبشر لسنة 2014 م منها (9) أصدرت فيها أحكاماً و(16) بلاغاً ما زالت تحت التحرى ، مضيفاً أن ولاية البحر الأحمر طبقت قانون الإتجار بالبشر ولم يتم تسجيل حالات فيها .