التغيير : التيار إتهمت قيادات بحزب المؤتمر الوطنى فى القضارف والى الولاية الضو الماحى بإستغلال نفوذه وتجيير المؤسسية لصالحه فى إنتخابات المؤتمر العام ومؤتمر الشورى بالولاية المزمع عقده فى التاسع والعشرين من الشهر الجارى لتسمية مرشحى الحزب لمنصب الوالى .

وكشفت مصادر موثوقة عن شكوى تقدم بها عدد من قيادات الوطنى بالقضارف إلى المركز  ضد رئيس الحزب بالولاية الوالى الضو الماحى بسبب إستغلاله لنفوذه وتجييره لمؤسسات الحزب لإعادة إنتخابه فى منصب الوالى ، وذكرت المصادر أن الشكوى اشارت إلى مخالفات واضحة لمعتمدى محليات القلابات الشرقية والرهد والمفازة ، وذلك بتوجييهم عضوية الشورى و المؤتمر العام فى محلياتهم ، بالتصويت لصالح الوالى الضو الماحى بحجة أنه مرشح المؤسسة.

 وقالت المذكرة : إن نائب رئيس المؤتمر الوطنى بمحلية الفاو قد أخضع أعضاء الشورى بالمحلية إلى أداء ” القسم بالتصويت لصالح الضو ، وكشفت المصادر خلافات حادة وسط قيادات وقواعد الوطنى بالقضارف ، بسبب سياسات الوالى ، وإستغلاله نفوذه لإعادة إنتخابه فى منصب الوالى ، وكانت بعض القيادات فى المحليات قد شنت هجوماً عنيفاً على المعتمدين ، وإتهمتهم بتضليل عضوية الحزب بدعاوى المؤسسية.

 وأوضحت المصادر أن الشكوى قد تم الدفع بها إلى نائب رئيس المؤتمر الوطنى بروفسير إبراهيم غندور ، لإيقاف تلك الممارسات ، والحد من حالة الإحتقان بالولاية – حسب المصادر ، وحسب ما إنفردت به ” التيار ” فقد تأكد عودة والى القضارف السابق كرم الله عباس الشيخ إلى الترشح وسط مطالبات جماهيرية واسعة فى الولاية ، وكشفت المصادر أن ابرز المرشحين بجانب كرم الله والضو ، أمين عام الحركة الإسلامية بالولاية عبدالله عثمان ، وعضو مجلس الولايات المهندس جابر عبدالقادر عبدالمحسن ، والفريق يونس عبدالله آدم معتمد باسندا ، وعلى الشيخ الضو معتمد محلية وسط القضارف.