التغيير : وكالات قال وزير الإعلام السودانى بلال عثمان إن الحكومة ستجرى مفاوضات لوقف إطلاق النار مع تحالف التمرد الرئيسى، الجبهة الثورية السودانية، الشهر القادم.

وأشار بلال يوم (الخميس) إلى ان المحادثات ستجرى فى الفترة بين 12 – 15 أكتوبر تحت رعاية رئيس الاتحاد الأفريقى ثابو امبيكى الذى سيزور الخرطوم فى وقت لاحق.

وتضم الجبهة الحركة الشعبية لتحرير السودان التى تشن حملة تمرد فى ولايتى كردفان والنيل الأزرق جنوب السودان، وحركة العدل والمساواة التى تواجه الحكومة فى إقليم دارفور المضطرب غرب السودان، إضافة إلى مجموعات مسلحة أخري.

  وأشار عثمان إلى أن المحادثات ستشكل خطوة هامة باتجاه إعداد الساحة لعملية حوار وطنى مقترحة بين الخرطوم وأحزاب المعارضة والجماعات المتمردة.