التغيير : الخرطوم   وجد مسئول قسم التأشيرات بالسفارة الاسبانية في الخرطوم مقتولا داخل شقته بالخرطوم ، في وقت استبعدت فيه مصادر أمنية ان تكون دوافع الجريمة سياسية

وقال بيان صادر عن الشرطة السودانية الاثنين ان أميليا نو غارسيا الدبلوماسي في السفارة الاسبانية والبالغ من العمر ٦١ عاما وجد مقتولاً بسكين داخل شقته بحي قاردن سيتي شرقي الخرطوم

 

وفيما لم تقدم الشرطة إيضاحات إضافية حول الحادثة أفاد شهود عيان تحدثوا ” للتغيير الالكترونية ” ان الخادمة هي اول من علمت بالحادثة وأبلغت عنها” وأضاف الشهود ان الخادمة شوهدت وهي تصرخ في الشارع بعد ان شاهدت الدبلوماسي وهو مطعون  داخل شقته

 

وقالوا ان وحدات من الشرطة والأجهزة الأمنية الآخري جاءت الي منزل الدبلوماسي وقامت باستجواب عدد من الحاضرين والجيران قبل ان تقتاد بعضا منهم معها

 

وأصدرت الخارجية السودانية بيانا أكدت فيه ان السلطات باشرت في التحقيق لمعرفة ملابسات الجريمة. وقالت انها ستحمي كافة البعثات الدبلوماسية في السودان

 

ولم تشهد الخرطوم مقتل الدبلوماسيين الأجانب في الآونة الاخيرة ما عدا الدبلوماسي الامريكي غرانفيلد الذي اطلق عليه إسلاميون متشددون النار عليه في مطلع العام ٢٠٠٨ واردوه قتيلا