التغيير: القضارف شنت السلطات الأمنية في ولاية القضارف حملة اعتقالات  وسط مجمموعة من الشباب بسبب كتابات على عدد من المواقع في الولاية وسيارة منسق الخدمة الإلزامية تدعو إلى " القصاص لشهداء سبتمبر".

وقال الناشط ومؤسس منبر الشروق الثقافي جعفر خضر  أن جهاز الأمن
بالقضارف ا مس الثلاثاء عدد من شباب القضارف واستجوبهم على خلفية شعارات
تنادي بالقصاص لشهداء سبتمبر بتوقيع مبادرة الخلاص تمت كتابتها على عربة
منسق الخدمة الوطنية وعلى عربة معتمد الفشقة وعلى جدران دار المؤتمر
الوطني وجدران عدد من المواقع بمدينة القضارف.
وأشار خضر إلى أن  “من الذين تم اقتيادهم أمام عدد من الشهود وجدي خليفة
والذي تم إطلاق سراحه بعد استجوابه . وتأتي احتجازات جهاز الأمن كمحاولة
يائسة لمعرفة كتبة الشعارات ولخلق حالة من الخوف وسط شباب القضارف على
خلفية التضامن مع شهداء سبتمبر