التغييبر : الانتباهة تمسك وزير الصناعة السميح الصديق،  بصحة وسلامة موقفه القانونى بشأن إنهاء عقد العضو المنتدب لكنانة محمد المرضى التجانى ،

ووجه إتهامات صريحة لجهات – لم يسمها – قال إن مصالحها تضررت بتغيير الأوضاع داخل كنانة ، بينما كشف عن تورط أعضاء بمجلس إدارة كنانة فى تجاوزات تجارية بإسم الشركة متمثلة فى تجارة مباشرة مع الدول فى سلع تنتجها الشركة دون علم مجلس الإدارة ، فى مخالفة خطيرة للنظام الأساسى للشركة ، فى وقت أعلن فيه عدم ممانعة الحكومة فى بيع نصيبها فى كنانة لأى من الشركاء العرب . وأكد السميح فى حوار مع ” الإنتباهة  ، أن المرضى لن يعود إلى كنانة مجدداً ، مؤكداً أنه ليست لديه قضية شخصية مع المرضى ، وأضاف قائلاً : ” لن نخضع أمر تسيير الدولة للأهواء الشخصية كما أن الترتيبات جارية لعقد إجتماع مجلس الإدارة وتعيين عضو منتدب جديد ” .