التغيير : السوداني أكد الأمين العام لإتحاد غرف النقل ، الناطق الرسمى باسم الإتحاد عوض عبدالرحمن أن وزراة الطرق والجسور تحصل رسوم عبور شهرية بالطرق القومية من المركبات والشاحنات والحافلات السفرية والتناكر التابعة للإتحاد تصل إلى (10) ملايين جنيه .

وإنتقد إتجاه الوزراة لزيادة رسوم العبور لنسبة تصل إلى (100%) ، مشيراً إلى أن الوزارة بررت زيادتها بتوجيه العائد لصالح تأهيل الطرق ، رغم أنها تحصل ال (10) ملايين جنيه المذكورة شهرياً من الإتحاد دون أن يقابل ذلك أى أثر لأى صيانات للطرق القومية التى قال إنها تكثر فيها الحفر والمطبات مما يؤدى لوقوع الكثير من الحوادق وإهلاك المركبات.

بالإضافة لتواجد أشجار المسكيت حول الطرق والتى تعتبر مراعى طبيعية للحيوانات والتى تتطلب إزالته عبر وزراة الطرق والجسور ، بجانب إزالة زحف الرمال على الطرق خاصة بالولاية الشمالية تجنباً للحوادث ، فضلاً عن أهمية إستبدال الوسائل البدائية فى تحصيل الرسوم بالطرق القومية والتى تحصل يدوياً عبر إحدى شركات الحراسة الأمنية بوسائل تقنية ضماناً لتحصيل الرسوم من كافة العابرين وليس اصحاب المركبات والشاحنات والحافلات والتناكر إستثناء ، وحتى لا يكون هنالك فاقد فى التحصيل .