التغيير : حسين سعد قالت وكالة الشؤون الانسانية التابعة للامم المتحدة ان حوالي 240 ألف شخص يعانون من انعدام الغذاء والصحة في المناطق التي تسيطر عليها الحركة الشعبية – شمال بولاية النيل الازرق.

وأكدت إصابة 36 ألف طفل دون سن الخامسة بالنيل الازرق.

واوضح التقرير الذي نشرته الوكالة أمس وتلقت التغيير الاليكترونية نسخة منه الى ان هذه الاحصائيات أصدرها (القسم الانساني بالحركة الشعبية) بعد تعذر انتقال وكالات الأمم المتحدة  الى المناطق التي يسيطر عليها الحركة الشعبية شمال.

ومن جهة ثانية توقعت الوكالة ارتفاع عدد اللاجئين الجنوبيين السودانيين بالسودان الى 500 ألف شخص بنهاية العام الجاري، وأكدت فرار 100 ألف شخص، بحسب الاحصائيات الحكومية والوكالات الأممية، الى جانب 350 ألف شخص لم يغادروا السودان منذ انفصال جنوب السودان.