التغيير : وكالات أعلنت الأمم المتحدة اليوم عن مقتل جنديين في القوة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي في إقليم دارفور بغرب السودان .

وأوضح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في مؤتمر صحفي يوم الخميس أن شهر أكتوبر الجاري يعد شهرًا داميًا بالنسبة إلى عمليات الأمم المتحدة لحفظ السلام.

وأضاف أنه في دارفور ومالي وجمهورية إفريقيا الوسطى، خسرت الأمم المتحدة 14 جنديًا دوليًا في هذه الهجمات بمعدل جندي كل يوم تقريبًا، مشيرًا إلى أن هذا يُظهر المناخ الخطر الاستثنائي الذي يعمل فيه الجنود الدوليون اليوم.

وتابع بان كي مون “ينبغي أن يتمكن الجنود الدوليون من القيام بعملهم لإنقاذ الأرواح من دون تدخل”.
وقتل تسعة جنود نيجيريين وجندي سنغالي في قوة الأمم المتحدة في مالي (مينوسما) في كمائن منذ بداية أكتوبر في شمال مالي.
ولاحقا قتل جندي دولي باكستاني في جمهورية أفريقيا الوسطى كما أصيب أربعة جنود آخرين.