التغيير: الخرطوم فاز فريق المريخ ببطولة كاس السودان للعام ٢٠١٤ بعد ان حقق نصرا مستحقا علي نده التقليدي  بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد في المباراة النهائية للمسابقة التي أقيمت علي ملعب استاد الخرطوم الأحد. 

وتابعت جماهير الفريقين المباراة وشجعت فريقيها اللذين قدما مباراة ساخنة وجيدة وابتعدت عن المشاحنات التي ميزت اداء فريقي القمة السودانية في الآونة الاخيرة

 

بكر الهلال بالهدف الاول في الدقيقة السابعة من شوط اللعب الاول عن طريق مهاجمه بكري المدينة وعادل مدافع المريخ احمد ضفر في الدقيقة الحادية والعشرين من نفس الشوط. وفي الشوط الثاني قلب المريخ الطاولة علي الهلال وأحرز هدفين متواليين الاول من لاعبه المصري احمد سعيد من ركلة جزاء والثاني من لاعبه راجي عبد العاطي. وأهدر مهاجم الهلال المحترف سليمانو ركلة جزاء احتسبت في مطلع الشوط الثاني

 

وتسيد الهلال معظم فترات لعب الشوط الاول وقدم لاعبوه مباراة ممتعة وتناقل لاعبوه الكرة بسلاسة وأهدر مهاجموه فرصا كثيرة والتي كان لحارس المريخ الأوغندي جمال سعيد في التصدي للهجمات. وبعد إهدار ركلة الجزاء أصيب لاعبو الهلال بالاضطراب وفقدوا التركيز مما جعل لاعبي المريخ يتسيدون المباراة حتي نهايتها

 

وخرجت الجماهير الحمراء وهي منتشية بهذا الفوز الكبير واحتفلت في شوارع العاصمة الخرطوم

 

وكان المريخ قد احرز بطولة النسخة الماضية من كأس السودان وهو من اكثر الفرق تتويجا بها. ً 

ومن المنتظر ان يلتقي الفريقان مجددا نهاية الشهر الجاري في المباراة النهائية للدوري الممتاز والتي مازال التنافس فيه ينحصر بين الفريقين