*لجنة برلمانية : إعتقال النور ردة وإنتكاسة *لجنة التضامن تحمِّل السلطة الإقليمية مسؤولية طالبات البركس   * تلتقى أمبيكى بالثلاثاء وتراجع قوائم المعتقلين: آلية "7+7" تدعو المعترضين على الحوار إلى المشاركة فى لقائها مع البشير

 

لجنة برلمانية : إعتقال النور ردة وإنتكاسة
التغيير : الجريدة
أعلنت لجنة الإعلام والثاقفة بالبرلمان رفضها القاطع لما وصفته ” الإعتقالات المشبوهة ” لمراسل الحياة اللندنية ومستشار صحيفة التغيير النور أحمد النور ، الذى اقتيد مساء الخميس الماضى من أمام مقر الصحيفة بالخرطوم شرق إلى جهة مجهولة ، فى الأثناء  تنظم شبكة الصحفيين السودانيين وقفة إحتجاجية ظهر اليوم “الأثنين ” أمام مقر مجلس الصحافة والمطبوعات ، تضامناً مع النور ومطالبة بإطلاق سراحه .
ووصفت رئيس لجنة اعلام والثقافة بالبرلمان عفاف تاور إعتقال مراسل الحياة اللندنية ورئيس التحرير السابق لصحيفة الصحافة ، بالردة والإنتكاسة البائنة فى قضية الحريات العامة ووجهت السلطات الأمنية بإتخاذ الإجراءات القانونية تجاه النور فى حال ثبت إدانته بدلاً من إعتقاله وإعتبرته ” إعتقال مشبوه ” و” سياسى ” .
وأعربت تاور فى تصريحات صحفية أمس عن خيبة أملها تجاه ما يجرى للصحفيين ، وقالت ” كنت أتوقع أن تقود مخرجات مؤتمر الأعلام إلى إنفراج بدلا من أن تزيد الأعباء على المجتمع الصحفى ، وعجزت عن تحليل ما يحدث ، وأضافت ” ما قادرة أفهم إنو دا تراجع ولا شنو ” ورأت أن ما يحدث إنتكاسة بعد الإنفراج اللافت للحريات الذى رآه العالم ، حسب قولها .
وقالت تاور : نحن كلجنة نرفض الأمر بتاتاً ، ونطالب بتقديم النور إلى محاكمة حال ثبت جرمه ومعاقبته كأى مواطن لأنه ليس هناك أحد فوق القانون ، واضافت : الآن ” ما معروف الجهة الإعتلقتو وما معروف وين ” إلا أنها رهنت تحرك اللجنة فى القضية بوصول شكوى رسمية من أسرة النور بإعتبار أن المصدر الآن ” كلام جرايد ” وأكدت أن اللجنة حينها ستتخذ الإجراءات اللازمة .

ــــــــــــــــــــــــــــــــ
لجنة التضامن تحمِّل السلطة الأقليمية مسؤولية طالبات البركس  
التغيير : الجريدة
حملت لجنة التضامن مع المعتقلين وأسر الشهداء السلطة الإقليمية لدارفور مسؤولية ما حدث لطالبات دارفور  بداخلية جامعة الخرطوم ( البركس ) وإنتقدت زيادة رسوم الداخلية من 25  إلى 200 جنيهاً ، وقالت خلال مؤتمر صحفى أمس : إن ما تم يؤكد أن النظام لا يحفظ حقوق الإنسان . وفى الأثناء وصف تجمع روابط دارفور بالجامعات ما حدث لطالبات البركس بغير الإنسانى ومناف للأخلاق السودانية ، وقال رئيس التجمع إن الصندوق القومى للطلاب رفض التسجيل لأى طالبة من دارفور وشن هجوماً على السلطة الإقليمة لدارفور وقال إنها ” أصبحت أداة لتنفيذ أجندة المؤتمر الوطنى .

” وفى ذات السياق طالبت مبادرة لا لقهر النساء بإقالة مدير الصندوق القومى لرعاية الطلاب ، وقالت الأستاذة أمل هبانى إن مدير الصندوق ” لا يؤتمن على الطالبات وعلى حقوقهن فهو يأمر بإخراجهن من الداخلية للشارع ” . وفى سياق متصل دقت لجنة التضامن ناقوس الخطر حول أوضاع المعتلقين بالبلاد ، وأكدت تدهور حالة حقوق الإنسان وإستمرار الإعتقالات وسط الناشطين المعارضين ، وطالبت بإطلاق سراح المعتقلين . وكشف رئيس اللجنة صديق يوسف عن إعتقال 55 شخصاً بدون مبررات بمناطق جنوب كردفان ، واشار إلى ان إعتقال راشد عباش ، منذ 223 سبتمبر ، بتهمة ( طباعة ملصقات ) لإحياء الذكرى الأولى لمظاهرات سبتمبر . وأضاف : ” المعتقل يملك مطبعة ويعمل فى السوق ومن حقه العمل طالما يقبل مقابلاً مالياً لعمله “، وإعتبر إعتقال مراسل صحيفة الحياة ( اللندنية ) النور أحمد النور إستمرار لإنتهاكات حرية التعبير بالبلاد ، مؤكداً فى الوقت نفسه إستمرار إعتقال الطالبة حواء رحمة على خلفية أحداث داخلية ” البركس ” وسط الخرطوم .
ـــــــــــــــــــــــ
تلتقى أمبيكى بالثلاثاء وتراجع قوائم المعتقلين: آلية “7+7” تدعو المعترضين على الحوار إلى المشاركة فى لقائها مع البشير
التغيير : اليوم التالي
قررت آلية الحورا الوطنى (7+7) تكليف سكرتاريتها بتقديم الدعوات لكافة القوى السياسية سواء فى الحكومة أو المعارضة ، الموافقة أو المعترضة على الحوار ، والحركات الموقعة على إتفاقية السلام ، للمشاركة فى المؤتمر العام للحورا الوطنى .

 وقال مصطفى عثمان إسماعيل ، القيادى بالمؤتمر الوطنى عضو الآلية للصحافيين ، أمس ( الأحد ) إن الإجتماع إستعرض ترتيبات إجتماع الجمعية العمومية المنعقد فى الثامن  من مساء الثانى من نوفمبر المقبل بقاعة الصداقة برئاسة المشير عمر البشير ، لمناقشة تقرير نشاط الالية ، خارطة الطريق ، إتفاقية أديس أبابا ، الموعد المحدد لبداية المؤتمر العام للحوار الوطنى ).

 وأكد إسماعيل أن ألالية ستجتمع إلى ثامبو أمبيكى ، رئيس الالية الأفريقية رفيعة المستوى ، الزائر إلى البلاد فى الرابع من نوفمبر المقبل ، لمناقشة كيفية الإتصال بالحركات المسلحة لبناء الثقة ، ودعوتها للمشاركة فى الحوار ، ونوه إلى أن الآلية كلفت لجنة بإعداد مذكرة تفصيلية حول القضايا المنتظر مناقشتها مع أمبيكى ، موضحاً أن الإجتماع ناقش أيضاً الحوار المجتمعى ، على ضوء إجتماع (7+7) مع رئيس الجمهورية ، وكشف عن تشكيل لجنة من الطرفين ، تضم إبراهيم غندور وأحمد أبوالقاسم ، كلفت بوضع تصور حول كيفية الحوار المجتمعى ، وتقديمه للآلية ، لإدارة الحوار فى إطار تحضيراتها للمؤتمر العام . وأوضح إسماعيل إن الإجتماع إمتدح دور اللجنة الفرعية المنبثقة عن لجنة تهيئة المناخ ، و إستجابة رئيس الجمهورية لعدد من الطلبات فى إجتماع الالية الأخير ، وعلى رأسها عودة صحيفة ( الصيحة ) مشيراً إلى أن الإجتماع طالب اللجنة بمواصلة مراجعة قوائم المعتقلين ومتابعتها مع الأجهزة المختلفة ، على أن ترفع تقارير منتظمة للآلية حول أعمالها ، مبيناً أن اللجنة أكدت على ضرورة تهيئة المناخ ، على أن تظل أعمالها مستمرة إلى حين إنتهاء الحوار الوطنى .

 وأوضح إسماعيل أن الآلية ستجتمع (الأحد ) المقبل لتقف على ثلاث قضايا هى ترتيبات إنعقاد الجمعية العمومية ، تقرير الحوار المجتمعى ، وعمل لجنة الإتصالات مع الأحزاب المتحفظة على الحوار ، بجانب تحديد القضايا المنتظر مناقشتها مع الرئيس أمبيكى .