* المفوضية : السجل الإنتخابى الأصلى يحوى "11" مليوناً و"600" ألف ناخب وناخبة *سلفاكير يوافق على منصب رئيس وزراء دون صلاحيات * خبراء تربويون يطالبون بإلزامية التعليم فى المرحلة الثانوية

1
المفوضية : السجل الإنتخابى الأصلى يحوى “11” مليوناً و”600″ ألف ناخب وناخبة
التغيير : اليوم التالي
نشرت المفوضية القومية للإنتخابات أمس (الثلاثاء) السجل الانتخابى الأصلى الذى يحوى (11) مليون و (600) الف ناخب وناخبة فى جميع مراكز التسجيل الإنتخابية التى يبلغ عددها (7133) مركزاً .

وقال مختار الأصم رئيس المفوضية القومية للإنتخابات فى مؤتمر صحفى بمقر المفوضية بالخرطوم خاص بإعلان بدء التسجيل ، إن المفوضية ستقوم حالياً بنشر السجل الأصلى للإنتخابات الذى جرت بموجبه الإنتخابات السابقة فى المراكز بغرض إجراء التنقيح وذلك بإضافة اسماء جديدة أو حذف أسماء قديمة .

وأضاف أن السجل الانتخابى الأصلى هو سجل دائم وفقاً للقانون ويجدد بصورة دورية سنوياً أو قبل فترات الإنتخابات مضيفاً “السجل الحالى جدد خلال الإنتخابات الأخيرة ومرت عليه أربع سنوات ما نتج عنه بلوغ أسماء جديدة سن الإنتخاب وحدوث حالات وفيات وهجرات وغيرها تحذف بموجبها بعض الأسماء من السجل “.

 ونوه الفريق عبدالله الحردلو عضو المفوضية القومية للإنتخابات إلى إنشاء مركز الناخب وتخصيص الرقم الهاتفى (6006) لإتصالات الناخبين من جميع خطوط الإتصال موضحاً أن المركز هاتفه إعلام الناخب بوجود إسمه ضمن الكشوفات أو عدمه .
2
خبراء تربويون يطالبون بإلزامية التعليم فى المرحلة الثانوية
التغيير  :الجريدة
كشف خبراء تربويون عن تحديات وإشكالات تواجه تعليم البنات بالبلاد وطالبوا بإلزامية ومجانية التعليم فى المرحلة الثانوية فضلاً عن تدخل متخذى القرار للحد من زواج القاصرات.

 وقال الخبراء المشاركون فى الإحتفال باليوم العالمى لتعليم البنات ان مناطق النزاعات والإضطرابات الأمنية والأرياف تواجه مشكلات بما فى ذلك القطاعات غير المتصالحة مع التعليم والرحل ، مؤكدين تفاوت معدلات التعليم بين الأولاد والبنات . وشددوا على أهمية إنتشال المجتمعات من الجهل والفقر وإستيعابهم بالمدراس خاصة مراحل تعليم الأساس .

وأقر وزير الدولة آدم عبدالله النور بضعف ميزانية التعليم فى الموازنة القادمة ، وشدد على ضرورة زيادتها لافتاً إلى أن ولايته متخلفة فى تعليم البنات وفى كثير من الولايات ، مشيراً إلى وجود 6 تلميذات بمدرسة بإحدى الولايات .

3
سلفاكير يوافق على منصب رئيس وزراء دون صلاحيات
التغيير : التيار
قال السكرتير الصحفى لرئيس دولة جنوب السودان أتينج ويك ، إن زيارة الرئيس سلفاكير ميارديت إلى الخرطوم قائمة ، بيد أن الجهات المسؤولة عن ترتيب الزيارة لم تخطره بموعدها.

 فيما أعلن رئيس حكومة جنوب السودان سلفاكير ميارديت موافقته على تقاسم السلطة مع المعارضة المسلحة المتحالفة مع نائبه السابق رياك مشار ، لكنه إشترط إبتداع منصب رئيس وزراء دون أية صلاحيات تنفيذية.

 ورجح أتينج تأخر الزيارة عن مواعيدها – فى تصريح نقلته إذاعة جنوبية محلية – لإنشغال الرئيس السودانى عمر البشير بمؤتمر حزبه ، وأبان أن كيرطلب مقابلة البشير وذلك لبحث تنفيذ الإتفاقات المشتركة بين جوبا والخرطوم.

 فى سياق آخر إنطلقت مجدداً فى منطقة بحر دار بإثيوبيا مباحثات السلام بين طرفى النزاع بجنوب السودان ، وأوضح السكرتير الصحفى لرئيس دولة جنوب السودان أن المفاوضات مع متمردى جنوب السودان بقيادة رياك مشار أستؤنفت مجدداً بمنطقة بحر دار بإثيوبيا ، كاشفاً أن نقطة الإختلاف هى صلاحيات منصب رئيس الوزراء ، مضيفاً انه وبمجرد قبول المعارضة بمنصب رئيس الوزراء بدون سلطات تنفيذية سوف يتم توقيع إتفاق سلام شامل

4

نقابة العاملين تمهل الصحة 48 ساعة لفك ميزانية تسيير مستشفى الخرطوم
التغيير : الجريدة
أمهلت نقابة العاملين بمستشفى الخرطوم وزارة الصحة الولائية 48 ساعة لفك ميزانية تسيير المستشفى والإيرادات عقب فشلها فى توفير حوافز العاملين لأكثر من ثلاثة أشهر .

وقالت الأمين العام للنقابة سعاد سالم إن تمسك وإحتكار الوزارة للميزانية المخصصة لتسيير المستشفى أدى لحدوث إشكالات .

وكشفت عن تسليم إدارة المستتشفى صباح الأمس خطاب رسمى للمطالبة بحافز سبتمبر ، وأشارت إلى أن الميزانية التى خصصتها الوزارة ضعيفة ولا تغطى الإحتياجات المتمثلة فى صيانة الأجهزة وتوفير الكهرباء والعلاج المجانى ومعينات ومستهلكات العمل .
 

5

أحزاب مشاركة فى الحوار ترفض إجراء انتخابات
التغيير : اليوم التالي
تباينت رؤى الأحزاب السياسية المشاركة فى عملية الحوار حول إعلان المفوضية القومية للإنتخابات أمس (الثلاثاء) فتح السجل الإنتخابى وبداية العملية الإنتخابية بشكل رسمى.

 وبينما قلل حزب المؤتمر الشعبى من أهمية الخطوة ، حذر حزبا الإصلاح الآن ومنبر السلام العادل من إقامة الإنتخابات ، وقال ضياء الدين الحسين الناطق الرسمى بإسم حركة الإصلاح الآن إن الخطوة ستزيد من فجوة الثقة وتعمق تعقيدات الأزمة السياسية بالبلاد ، مشدداً على رفضهم لأى إنتخابات لا تفضى إليها مخرجات الحوار الوطنى ، وتعهد بتحريض جميع فعاليات المجتمع المدنى والضمير الإنسانى الحى – كما قال _ على مقاطعة الإنتخابات حال قيامها .

ووصف الطيب مصطفى رئيس منبر السلام العدل قيام الإنتخابات بشكل رسمى بأنه خروج من روح خطاب الوثبة وما دعا إليه المشير البشير.

 فى الأثناء قلل كمال عمر الأمين السياسى لحزب المؤتمر الشعبى من الأمر ، وقال إن الحوار هو سيد الموقف ، وعد ما جرى أمس (ترتيبات موظفين) لا تقلل من أهيمة قرار الحوار الملزم وقال ” لن ننشغل وغير معنيين بترتيبات المفوضية . 

6
أزمة خبز حادة فى ولاية كسلا
التغيير : اليوم التالي
تشهد مدينة كسلا ومختلف أنحاء الولاية منذ أيام أزمة حادة فى الخبز ، حيث أغلقت معظم المخابز داخل الأحياء والأسواق أبوابها.

 وقال عدد من أبناء المدينة أنهم يواجهون معاناة الوقوف لفترات طويلة فى الصفوف أمام المخابز رغم سعيهم فى أوقات مبكرة من أجل الحصول على الخبز.

 بينما قال عاملون فى المخابز ان حصة المخابز تراجعت من (20)  جوالاً فى اليوم إلى خمسة فقط .

وتعاني عدد من الولايات بما فيها ولاية الخرطوم من تكدس المستهلكين امام المخابز وندرة الخبز بينما تنفي الحكومة وجود ندرة في الدقيق او إنعدامه.

7

الزعترى : الأمم المتحدة تخدم 7 ملايين نسمة فى السودان
التغيير  :الجريدة
إحتفل طلاب قسم العلاقات الدولية بأكاديمية مأمون حميدة للعلوم بيوم الأمم المتحدة أمس ، وشارك فى الإحتفال السفير الأمريكى والهندى ، بجانب المنظمات الدولية (اليونسيف) ومفوضية نزع السلاح.

 وقال المنسق العام للأمم المتحدة فى السودان على الزعترى إن مبادرة الطلاب للإحتفال يدل على الوعى والرغبة فى معرفة دور الأمم المتحدة وتطوير العلاقات بين الأمم. واضاف أن الأهمية فى الحدث أنه الأول من نوعه فى السودان بأن تنظم مؤسسة أكاديمية إحتفالاً بيوم الأمم المتحدة.

وأكد الزعترى أن الأمم المتحدة تخدم حوالى 7 ملايين نسمة بما يقارب 20% من الشعب السودانى ، مشيراً إلى وجود أممى يقدر بـ (2 ألف و460) منهم 2 الف و 72 سودانى ، وقال إن المنظمة الدولية منذ إنضمام السودان للأمم المتحدة عملت فى مجالات عدة منها الصحة والتعليم والتغذية وحكم سيادة القانون بجانب العمل الإنسانى وخطط للحد من الفقر وغيرها .
وقال الزعترى إن السودان من الدول التى تعانى من إنعدام الأمن الغذائى والعقوبات ، وقطع بأن الأمم المتحدة تولى إهتمامها بالشعوب فى ظل تحديات النزاعات المسلحة والفقر والأوبئة ، لأن ميثاقها تعهد للشعوب بالإهتمام بقضاياها . بينما أكد بروفسير مأمون حميدة وزير الصحة بولاية الخرطوم ورئيس مجلس إدراة الأكاديمية أهمية أن تلعب المؤسسات الأكاديمية دور فى المجتمع ومخاطبة قضايا السلام والأمن