التغيير : وكالات أكد اللواء مصطفى عامر رئيس هيئة وادى النيل المصرية سفره إلى السودان نهاية الأسبوع الماضى بغرض المطالبة بالمستحقات المتأخرة لدى السودان نظير نقل الركاب من أسوان وصولا إلى ميناء وادى حلفا.

وأضاف أن الهيئة تنظم رحلة أسبوعيا  بين القاهرة و السودان يوم الأحد فقط بغرض نقل 620 راكب بالرحلة الواحدة و تستغرق 16 ساعة .

لافتاً أن الهيئة تمتلك عبارة معطلة تسعى الى إصلاحها بغرض تشغيلها بين الجانبين, متوقعا الانتهاء من عمليات الإصلاح ديسمبر المقبل .

وتعمل هيئة وادى النيل بين مصر والسودان منذ 1975.