التغيير : سودان تربيون وقع السودان وقطر، الأحد، على مذكرة تعاون في المجالات العسكرية، وأجرى وزير الدفاع السوداني عبد الرحيم محمد حسين مباحثات مع أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني ركزت على العلاقات الثنائية.

ونقلت وكالة السودان للانباء عن وزير الدفاع تأكيده على متانة وعمق العلاقات بين السودان وقطر، وبالأخص بين القوات المسلحة في البلدين.

وقال وزير الدفاع الذي يزور الدوحة في تصريحات صحفية عقب لقائه أمير قطر، “إن الكل يعلم دور قطر ومبادراتها الإيجابية والناجحة بالنسبة للسلام في دارفور وإسهاماتها المقدرة والفاعلة في السودان وتنميته.

واستضافت الدوحة مفاوضات شاقة بين الحكومة السودانية والحركات الدارفورية المسلحة وتوجت باتفاق “الدوحة لسلام دارفور”.

كما دفعت الدوحة بملايين الدولارات لصالح مشروعات التنمية في الإقليم الذي انهكته الحرب، علاوة على تقديم الحكومة القطرية أكثر من وديعة مالية بملايين الدولارات لدفع الاقتصاد السوداني الذي لا زال يواجه هزات عنيفة بسبب انفصال دولة الجنوب وفقدان عائدات النفط.

وناقش الاجتماع الذي ضم وزير الدفاع السوداني وأمير قطر العلاقات بين البلدين، وسبل تنميتها وتطويرها، إضافة الى استعراض تطورات الأوضاع بالمنطقة.

وقال وزير الدفاع إن الشعب السوداني يكن لدولة قطر قيادة وحكومة وشعبا تقديرا كبيرا واحتراما عميقا لمواقفها الداعمة والمؤيدة دائما للسودان وشعب السودان.

واجتمع وزير الدفاع أيضا الى اللواء الركن حمد بن علي العطية، وزير الدولة لشؤون الدفاع القطري، وتناولا بالبحث أوجه التعاون بين البلدين، وسبل تعزيزها وتطويرها، خاصة في المجالات العسكرية.

وعقب المحادثات، وقع وزيرا الدفاع بالبلدين على مذكرة تفاهم تتعلق بالتعاون العسكري بينهما في شتى المجالات.

وفي الخرطوم أكد العقيد الصوارمي خالد سعد المتحدث باسم القوات المسلحة في تصريحات لوكالة السودان للانباء أن الفريق عبدالرحيم محمد حسين أجرى مباحثات ناجحة ومكثفة مع المسؤولين في دولة قطر ووقع على العديد من الاتفاقيات التي ستعود بالفائدة علي البلدين.

وأوضح أن الزيارة قطعت شوطا كبيرا ومقدرا في تأطير العلاقات بين البلدين والاتفاق على الكثير من البنود التي حملها وزير الدفاع.