التغيير: الخرطوم تمسك تحالف قوي  المعارضة بموقفه الرافض للمشاركة في الحوار الوطني الذي دعا له الرئيس السوداني عمر البشير , وقال ان اجتماع الجمعية العمومية الذي انعقد الاحد اكد لهم ان الحكومة السودانية غير جادة في طرحها للحوار.

وقال القيادي في التحالف ساطع الحاج ” للتغيير الالكترونية ” ان ما وصف بالجمعية العمومية هي مسرحية هزليه شاركت فيها الاحزاب الديكورية واخرجها الحزب حزب المؤتمر الوطني. واشار الي ان نتائج مخرجات الاجتماع الاخير جعلهم يتمسكون بموقفهم اكثر والداعي الي اسقاط النظام بالطرق السلمية من اعتصام مدني وغيرها من الوسائل.

واضاف ان البشير يتحدث عن وجود حريات مكفولة للاحزاب السياسية والاعلام وفي نفس الوقت يمنع قادة الاحزاب من السفر وتستمر عمليات اعتقال السياسيين من نشطاء وغيرهم.

وكانت السلطات الامنية قد منعت رئيس حزب المؤتمر السوداني ابراهيم الشيخ من السفر الي دولة الامارات العربية المتحدة في نفس يوم انعقاد الجمعية العمومية للحوار الوطني.

وظلت احزاب وتنظيمات تحالف قوي الاجماع الوطني ترفض باستمرار الدعوات الموجهة لها بالمشاركة في الحوار. ووضعت عددا من الشروط للمشاركة منها ايقاف الحروب في مناطق النزاعات وتهيئة المناخ السياسي للاستحقاق الانتخابي عن طريق تكوين حكومية انتقالية متفق عليها.