التغيير : بورسودان كشف مصدر من بورتسودان (لراديو دبنقا) ان من بين الـ ( 20 ) شخصا الذين اعتقلتهم  السلطات الامنية يوم الخميس الماضى ، بتهمة التخابر مع احدى الدول العربية ، من بينهم ابن والي البحر الاحمر ابراهيم محمد طاهر ايلا.

ومن المعتقلين كمال فتحي مسئول العلاقات في هيئة المواني البحرية ، وعماد هارون احد المقربين للوالي ، وعمر صيام موظف بالموانئ البحرية ، واحمد يس مهندس بشركة النصر الهندسية ، ومامون مسعود صاحب وكالة سفر ، وحسن سالم مهندس بحكومة الولاية ، والبصيري صاحب فندق البصيري ببورتسودان ، واوشي مدير عام وزارة التخطيط والعمران بالولاية ، الى جانب  رئيس اتحاد الناشئين بولاية البحر الأحمر ، ومدير شركة ملاحية ، وسائق بالقنصلية المصرية ، وعدد من العاملين السودانيين بالقنصلية المصرية.

 وقال المصدر بان الخرطوم  قد ارسلت تيم متخصص للقبض علي المتهمين بالتعاون مع سلطات الولاية وقامت بتحويلهم الي الخرطوم ، واكدت  مصادر عليمة بان الاعتقالات جاءت على خلفية صراعات بين المركز والوالى ايلا الذى يتهمه المركز بانه اصبح لا يمتثل الي اوامره وموجهات الحزب ، وان الذين تم القاء القبض عليهم من حاشية الوالى وظهر عليهم الثراء الفاحش ، وانهم يديرون شركات تجارية تتبع للوالي ايلا.