التغيير: سونا اضطرت مفوضية الانتخابات إلى تمديد أيام التسجيل إلى خمسة أيام بسبب ضعف إقبال المواطنين على عملية التسجيل للانتخابات التي توصف بأنها انتخابات " الطريق الواحد" لرفض القوى السياسية الحية المشاركة فيها.

وأعلن بروفيسور مختار الاصم رئيس المفوضية القومية للانتخابات تمديد فترة التسجيل للانتخابات لمدة أربعة أيام وذلك حتي يوم السبت 15 نوفمبر الجاري بدلا عن الثلاثاء الحادي عشر من نوفمبر .

وقال في تصريحات صحفية اليوم بمقر المفوضية إن الغرض من هذا التمديد أن تستفيد الاحزاب من حث مندوبيها على الذهاب الي مراكز التسجيل في كافة الولايات لتسجيل بياناتهم مبينا أهمية هذا السجل لكونه سجل دائم لكل الانتخابات القادمة .

وأكد الاصم أن التسجيل هو العمود الفقري للانتخابات وان أي حزب سجل عضويته في السجل يكون قد كسب نسبة 90% من الانتخابات

إلا أن متابعات ” التغيير الالكترونية” تكشف ضعف الاقبال على التسجيل وعزوف المواطنين من العملية بعد أن أكدت القوى السياسية الحية مقاطعتها للانتخابات. .

واشار الي ان حث طلاب الجامعات والمرحلة الثانوية للتسجيل هي مهمة الاحزاب والتثقيف الوطني وان مهمة المفوضية التأكد من ان هناك مراكز تسجيل بالقرب من تجمع الطلاب وان المفوضية قامت بذلك وتم توجيه اللجان العليا بذلك .

واشار الي ان التسجيل الاضافي بلغ حتى اليوم أكثر من 900 الف من الاسماء الجديدة اضيفت الي السجل.