أديس أبابا:حسين سعد ينخرط رئيس الالية الافريقية رفيعة المستوي ثامبو امبيكي في اجتماعات ومشاورات مكثفة مع قوي الاجماع الوطني اليوم بالعاصمة الاثيوبية اديس ابابا لجهة حل ازمات البلاد العصية.

وكانت قوي الاجماع قد أعلنت تأييدها ومساندتها لقرار مجلس السلم والامن الافريقي 456 وجددت رفضها  للحوار غير المنتج عن مشاورات لعقد مؤتمر دستوري للحوار تحضره الحكومة  والمعارضة بمستوياتها المختلفة  مسلحة وسلمية.

وقال رئيس الهيئة القيادية فاروق ابوعيسي انهم مع الحوار الذي ينتهي بفوائد لمصلحة أهل السودان ويحل الضائقة المعيشية ويوقف الحرب ويعيد التوازن لعلاقاتنا الخارجية بدل عمليات العداء المستحكم للمجتمع الدولي من قبل نظام الخرطوم وتخليص اهل السودان من نظام الاحادي الحاكم وتصفية نظام الحزب الواحد واستعادة النظام الديمقراطي التعددي وسيادة حكم القانون واستقلال القضاء .

وشدد علي ضرورة اتفاق كل الاطراف للاجابة علي سؤال ماذا نريد من الحوار. وزاد (موقفنا في قوي الاجماع الوطني واضح ولا لبس او مناورة فيه وهو تهيئة المناخ للحوار واي يكون حوارا شفافاً ومنتجاً).