التغيير : الخرطوم هدمت السلطات محلات تجارية بالخرطوم الاربعاء دون سابق انذار علي رؤوس اصحابها وتسببت في إتلاف السلع والبضائع.

ونفذت المحلية حملة الازالة لمحلات ودكاكين بالسوق الشعبي الخرطوم مستخدمةً البلدوزرات والآليات الثقيلة.

 وإستنكر أصحاب المحلات تنفيذ الحملة دون إنذار مسبق، وقال احد التجار المتضررين للـ (التغيير الالكترونية) إن المحلية قدمت إنذارا بالإخلاء قبل عدَّة أشهر، ولم تقم بتنفيذه في وقتها، وأضاف بأن المحلية “نفذت أمس الحملة دون إنذار، حيث جرت العادة في عرف المحليات وأجهزة الحكم المحلي أن يصدر إنذار أخير بالإخلاء قبل (72) ساعة”.

 واوضح التاجر أن بعض المحلات تم تجريفها وهدمها رغماً عن وجود بضائع ومقتنيات بداخلها تفوق قيمة بعضها الـثمانية آلاف جنيه.

وكشفت مصادر خاصة، عن أن إزالة هذه المحلات تم توطئة لتشييد عمارات ومبان جديدة.