التغيير: الخرطوم قررت وزارة التربية والتعليم بولاية الخرطوم ، تأخير بداية اليوم الدراسي في المدارس ورياض الاطفال حتى التاسعة صباحاً ـ بسبب موجة البرد التي تضرب البلاد هذه الايام. في وقت دعا فيه ناشطون السلطات إلي إغلاق المدارس تجنبا لحدوث أضرار وسط التلاميذ. 

وقالت الوزارة، أن الهدف من هذا الاجراء ،هو حماية التلاميذ من موجة البرد. ودعت الوازارة الي الغاء طابور الصباح وكافة الأنشطة التي تمارس في ساحات المدارس ورياض الاطفال، مع تقليص زمن الحصة من 40 دقيقة الي 35 دقيقة.

لكن ناشطون ومعنيون بالتعليم والأطفال، دعوا الوزارة الي إغلاق المدارس، لأن بعضها ليست به فصول مهيأة للحماية من البرد. وقال بعض هؤلاء خلال كتابتهم علي مواقع التواصل الاجتماعي ، أن الكثير من مدارس ولاية الخرطوم، خاصة في المناطق الطرفية تفتقر للأبواب والشبابيك، و أن معظم المدارس ليست بها أسوار.

وكانت هيئة الإرصاد الجوية قد أعلنت أن موجة برد كبيرة ستضرب السودان اعتبارا من الاربعاء الماضي وتستمر لاسبوعين، وأن درجات الحرارة ستترواح ما بين 1- 4 درجة مئوية في بعض المناطق.