التغيير: راديو دبنقا كشفت منظمة سودو البريطانية، عن مقتل اكثر من ( 35 ) مدنيا، وارتكاب اعمال اغتصاب، وحرق وإخلاء أكثر من ( 100 ) قرية بشرق جبل مرة ، ونزوح (85) ألف شخص، ونهب أكثر من ( 50 ) ألف رأس من الماشية ، وذلك فى الهجوم الذى شنته مليشيا الدعم السريع لمناطق شرق جبل مرة الاسبوع الماضى . 

وأكدت منظمة سودو،أن الآلاف من المشردين أضحوا عالقين في منطقة (حجر طيب) بين فنقا ومرتا. وأشارت إلى أن النازحين من جراء الهجوم، يعيشون ظروفاً بالغة الصعوبة، بسبب برد الشتاء ونقص الغذاء والماء والمأوي. وقالت المنظمة أن عمليات النزوح والتشريد من مناطق جبل مرة ، لاتزال مستمرة بسبب هجمات مليشيا الدعم السريع. ودعت المنظمة الأمم المتحدة إلى التدخل العاجل لمساعدة المشردين .

 وناشدت السلطات، السماح للمنظمات الإنسانية بالوصول إلى المحتاجين. وطالبت سودو، بعثة يوناميد ، باتخاذ إجراءات قوية لحماية المدنيين واجراء تحقيق مستقل في الأحداث ومحاسبة المسؤولين عنها. كما طالبت المنظمة بحل مليشا الدعم السريع ونزع سلاح المليشيات.