التغيير: سونا دشن أكثر من 850 شابا وشابة، الحملة الانتخابية لدعم ترشيح البشير للرئاسة، وذلك بعد إيداع طلبات التزكية والترشح أمام المفوضية القومية للانتخابات.

وأكدت المجموعة الشبابية دعم ومساندة البشير في الانتخابات المقبلة المقررة في أبريل القادم. فيما لم يتقدم أي مرشح من العيار الثقيل لمنافسته ، وذلك بسبب رفض  القوى السياسية المشاركة في انتخابات يعتبرها المراقبون”إنتخابات الطريق الواحد”. فيما لم يعلن المؤتمر الشعبي، الحليف الأقرب إلى المؤتمر الوطني، عن موقفه بدعم البشير أو الإنسحاب، أو الدفع بمرشح فى الانتخابات.

وأعلن الامين العام لمجلس أحزاب حكومة الوحدة الوطنية، عبود جابر ، لدى مخاطبته المجموعة الشبابية، إنتظام المجلس في عقد لقاءات متنوعة مع كافة قطاعات المجتمع في إطار الإستعدادات للحملة في المركز والولايات، ودعا كافة القوى السياسية للمشاركة وإحكام التنسيق فيما بينها من أجل انجاح العملية الانتخابية.