التغيير : الخرطوم  إعتبر حزب الأمة القومي المعارض ،إقدام الجهات الأمنية بتقديم شكوي ضده، بمثابة تمهيد لحظر نشاطه والتضييق علي قياداته. وأكد أنه سيناهض أي محاولة للتضييق عليه بكافة الوسائل.  

وقالت قيادية في الحزب ” للتغيير الالكترونية ” ان الحكومة السودانية ضاقت ذرعا من مواقف الحزب المناهضة له وتسعي الي تضييق الخناق عليه عبر الالتفاف حول القوانين.

وأضافت القيادية التي فضلت حجب هويتها “حكومة عمر البشير تريد القضاء علي المقاومة المدنية قبل الدخول في الانتخابات التي أعلنا مقاطعتها وتتوقع ان يتم التضييق الشديد علينا وعلي دورنا خلال الايام المقبلة”. 

ولم تستبعد القيادية ان تقوم السلطات بحظر نشاط الحزب نهائيا “لا استبعد ان يتم حظر نشاطنا في ظل هذه الاوضاع ونحن نتوقع الأسوأ”.

وتقدم  جهاز الامن والمخابرات بشكوي الي مجلس الأحزاب السياسية عبر خطاب رسمي اطلعت عليه ” التغيير الالكترونية”  طالبا منه العمل علي تجميد نشاط حزب الأمة القومي بعد ان قال انه وقع اتفاقا مع حركات مسلحة تسعي الي إسقاط الحكومة بالوسائل العسكرية. وقالت الأجهزة انها استندت علي شكواها علي مواد متعلقة بالدستور الانتقالي. 

وبالفعل ارسل المجلس خطابا الي الحزب يطالب فيه توضيحات فيما يتعلق بخطاب الأجهزة الأمنية وأمهله أسبوعا للرد عليها. 

وتعتبر الخطوة التي أقدمت عليها الأجهزة الأمنية هي الاولي لها بعد ان منحت صلاحيات سياسية وأمنية وعدلية واسعة بعد تعديل الدستور الانتقالي بواسطة البرلمان مؤخراً. 

ووقع حزب الأمة اتفاقيتين مع القوي المسلحة ، الاولي كانت في العاصمة الفرنسية باريس منتصف العام الماضي وعرفت باسم نداء باريس والثانية في العاصمة الإثيوبية اديس أبابا أواخر العام الماضي وعرفت باسم نداء السودان وضمت احزاب معارضة اخري . 

وتهدف الاتفاقيتان من ضمن أهداف اخري إلى تفكيك نظام الحكم ، وهو ما اغضب الحكومة السودانية واعتقلت علي اثره عددا من قادة المعارضة وتوعدت باعتقال رئيس حزب الأمة الصادق المهدي حال دخوله الي البلاد. 

 وقال المشير البشير  أكثر من مرة ان السلطات ستشرع في اتخاذ خطوات قانونية ضد حزب الأمة ورئيسه. 

وقالت القيادية في الحزب ان حزبها سيناهض القرار بكافة الوسائل لقانونية وغيرها ” سنقوم بالرد كتابيا علي مجلس الأحزاب ونفند كل ما جاء في مذكرتهم. ولكننا لن نكتفي بذلك بل ستناهض اي محاولة لتخويفنا او التضييق علينا عبر الوسائل السلمية والديمقراطية ولدينا خبرة جيدة في هذا المجال والنظام يعرفها جيدا “.