التغيير : سودان تربيون أطلقت مليشيات مسلحة، الجمعة، سراح 5 من طلاب المرحلة الثانوية كانت اختطفتهم نهاية ديسمبر الماضي، أثناء عودتهم من منطقة "كوركي" الي رئاسة محلية نيرتتي بولاية وسط دارفور. 

وطالبت المليشيات بدفع مبلغ 50 ألف جنيه كفدية نظير إطلاق سراح الطلاب.

وقال أحد ذوي المختطفين إن الخاطفين أطلقوا سراح الطلاب بعد دفع الفدية، مشيرا الى ان المسلحين هددوا أولياء الطلاب بقتلهم ما لم يتم دفع المبلغ، وأفاد ان الأسر بذلت جهود كبيرة في تحصيل المبلغ لإطلاق سراح الطلاب بعد اكثر من أسبوعين ووصل الطلاب الخمسة مدينة نيرتتي، الاثنين الماضي، في أوضاع صحية مذرية.

على صعيد اخر إختطفت عناصر من المليشيات المسلحة مساء الأربعاء الماضي المواطن هارون عبد الله هارون من داخل منزله بقرية “دقنج” غرب محلية كاس بولاية جنوب دارفور بعد ان داهمت منزله تحت تهديد السلاح واقتادته الى جهة مجهولة.

وقال احد أقاربه ويدعى نورين صالح يحيى ان المليشيات طالبت بفدية مقابل إطلاق سراحه، لكنهم لم يحددوا قدرها، مشيرا الى ان الظروف المادية الصعبة وحجم أسرته الكبيرة لا تسمحان بدفع أية مبالغ مالية وطالب سلطات الولاية بضرورة التدخل لإطلاق سراح المختطف.

وتعيش ولاية جنوب دارفور تحت وطأة قانون الطوارئ منذ اكثر من أربعة أشهرٍ فرضته حالة الفلتان الأمني المريع الذي شهدته عاصمة جنوب دارفور “نيالا” حيث جرت فيها عمليات نهب وسلب وخطف وقتل نهارا بوسط العاصمة أوشكت على خروج الوضع عن سيطرة الحكومة المحلية.

Top of Form

 

 

 

Bottom of Form