التغيير : الخرطوم سلمت هيئة الدفاع عن رئيس قوي الاجماع الوطني فاروق أبوعيسي ورئيس كونفدرالية منظمات المجتمع المدني أمين مكي مدني مذكرة الي وزارة العدل أمس تطالب بالاسراع في اطلاق سراحهما او تقديمهم الي المحكمة عقب إكتمال كافة التحريات معهم.

ووعد الوزير ببحث المذكرة والرد عليها قريباً. وشهد تقديم المذكرة الي الوزارة حضور لافت للمحاميين والمحاميات الذين تجمعوا امام مباني الوزارة لتقديم العريضة. وكانت هيئة الدفاع قد عقدت مؤتمر صحفي لها أمس الاول بمكتب رئيسها عمر عبد العاطي الذي أعلن عن اتخاذهم خطوات أخري لم يفصح عنها لكنه أشار الي إنهم قد يلجأون إلى المحكمة الدستورية مرة أخرى بطلب جديد.

وقال عبد العاطي ان ابوعيسي وامين مكي لم يقوما بعمل تأمري أو في الخفاء وإنما وقعا علي نداء السودان بناء علي دعوة رسمية من رئيس الألية الافريقية تامبو امبيكي. وأشار الي انهم سبق وان تقدموا بطلب استعجال للنيابة للبت في طلبات سابقة تتصل بإعتقال أبوعيسي وأمين لكنهم لم يتلقوا ردود بشأنها. وكانت السلطات الأمنية في الخرطوم قد اعتقلت أبوعيسى، ومكي في السادس من ديسمبرعقب عودتهم للخرطوم بعد التوقيع على نداء السودان مع الجبهة الثورية وحزب الأمة القومي وقوي الاجماع الوطني ومنظمات المجتمع المدني.