التغيير : الخرطوم حقَّق جهاز الأمن – دائرة الإعلام – ظهر أمس الأول  مع الفريق المُعِد لبرنامج (الصّالة) ، الذي تبثَّه قناة الخرطوم الفضائية.

وجاء التحقيق الأمني على خلفية حلقة البرنامج التي استضيف فيها القيادي بتحالف المعارضة محمد ضياء الدين، والتي انتقد من خلالها التقييد على حرية النشر والتعبير، ومصادرة الصحف، وتوقيف صدور (الميدان)، والرقابة على (الصيحة)، والإستدعاءات، والمحاكمات الأمنية للصحفيين، إلى جانب انتقادات أخرى وجهها للنظام ولسياساته. وقدَّم البرنامج التلفزيوني، الصحفي خالد ساتي، الذي يرأس تحرير صحيفة (أول النهار)، وهي صحيفة سياسية قيد الصدور.

وعبرت منظمة صحفيون من أجل حقوق الإنسان (جهر ) عن قلقها على تنامي الإنتهاكات على الحق في النشر، وخطورة التقييد على حرية التعبير، وجدِّدت دعمها لتصعيد المُقاومة، تعبيراً عن رفض الأوضاع الحالية، والسعي نحو حرية الصحافة .