التغيير : بورتسودان منع افراد جهاز الامن بمدخل مدينة بورتسودان عبور قافلة طلابية كانت تتجه نحو مناطق جنوب ولاية البحر الاحمر بحجة عدم حصولهم على إذن مسبق من طرفهم.

وافادت مصادر (التغيير الالكترونية) ان السلطات بمدينتى كسلا وبورتسودان انذرت الطلاب بعدم إقامة اى انشطة جماهيرية مقابل حصولهم على التصديق من مفوضية العون الانسانى غير ان افراد جهاز الامن ببورتسودان طلبوا إشعاراً من قيادتهم للموافقة على مرور القافلة من نقطة تفتيش كلاناييب بمدخل مدينة بورتسودان.

وكشفت المصادر عن وساطات قادها اعيان فى الولاية “نجحت فى السماح للطلاب بالمرور مقابل حصولهم على موافقة جهاز الامن يوم السبت وعودة رئيس الرابطة إلى بورتسودان لمتابعة الامر”.

وتضم القافلة 65 طالبا وطبيبا من ولايات الشرق الثلاثة ومواد غذائية وطبية من المقرر ان تتجه إلى حوالى 20 منطقة فى محليتى عقيق وطوكر.