التغيير : رويترز قالت وزارة الخارجية البلغارية يوم الأحد إنه تم اطلاق سراح ستة من عمال الإغاثة البلغار الذين يعملون مع الأمم المتحدة بعد أن احتجزهم متمردون في ولاية جنوب كردفان.

وذكرت بتينا جوتيفا المتحدثة باسم الخارجية “انهم في صحة جيدة وفي مكان آمن مع فريق من برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة.”

وأسرت حركة الجيش الشعبي لتحرير السودان العمال الستة الذين يعملون لدى برنامج الأغذية العالمي يوم 26 يناير عندما هبطت طائرتهم الهليكوبتر اضطراريا في جنوب كردفان.

وأكد مبارك أردول المتحدث باسم الحركة لرويترز أنه تم الانتهاء من نقل الستة إلى الأمم المتحدة بعد نقلهم من أراض يسيطر عليها المتمردون في السودان إلى مخيم ييدا للاجئين في جنوب السودان حيث جرى تسليمهم للأمم المتحدة.

وأبلغ رئيس مجلس إدارة شركة (هيلي إير) البلغارية التي تشغل الطائرة الهليكوبتر رويترز يوم الجمعة أن عمال الإغاثة سيفرج عنهم الجمعة أو السبت بعد أن تحدث مع المحتجزين على الهاتف.

وقال متمردو الحركة إن عمال الإغاثة كانت لديهم حرية المغادرة لكنهم اتهموا حكومة الخرطوم بتعطيل حركة الطائرات الهليكوبتر التابعة للأمم المتحدة وهو الأمر الذي نفاه متحدث باسم الحكومة السودانية.

وشكرت وزارة الخارجية البلغارية مكتب برنامج الأغذية العالمي على عملية الانقاذ والدور البناء لحكومة السودان.

واستعر القتال بين حكومة الخرطوم وحركة الجيش الشعبي لتحرير السودان قطاع الشمال في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان -حيث اضطرت الطائرة للهبوط – منذ انهيار محادثات السلام في ديسمبر.