التغيير:الخرطوم لوح اتحاد الكتاب السودانيين باللجوء للقضاء حال عدم تراجع السلطات عن قرارها القاضي بالغاء تسجيله وكشف عن اعتزامه تقديم طعن قانوني لوزارة الثقافة. 

وأشار الامين العام للاتحاد عثمان شنقر في حديثه مع “التغيير الاليكترونية” امس إلى  انهم بصدد مخاطبة الامين العام لوزارة الثقافة بمذكرة لاستئناف قرارها.

وقال ” هذه اولي خطواتنا وحال فشل هذه الخطوة سنسلم الطعن القانوني لوزير الثقافة”، واوضح انهم شرعوا في الخيار  الاول وردد(سننظر ماتسفر عنه تلك الخطوة)، مؤكداً  تصعيدهم للقضية اعلاميا وقانونيا بالداخل والخارج بالتنسيق مع المؤسسات العالمية والاقليمية المشابهة.

الجدير بالذكر ان السلطة سبق وان قامت بحل الاتحاد وحظر نشاطه، عقب وقوع انقلاب 30 يونيو 1989، وتسليم مقاره وممتلكاته لواحدة من المنظمات التابعة  للسلطة.قبل ان يستعيد نشاطه في العام 2006م.

يذكر ان كل المراكز الثقافية والمنظمات التي تم إغلاقها بإيعاز من جهاز الأمن مثل مركز الدراسات السودانية ومركز الخاتم عدلان للاستنارة والتنمية البشرية وبيت الفنون ومركز محمود محمد طه الثقافي ومركز علي الزين وغيرها لم تنجح إجراءات التقاضي حتى الآن في إلغء قرارات إغلاقها.