التغيير : التيار هاجمت أرتال من الزواحف والحشرات مواطنى محلية ود الحليو بولاية كسلا عقب قيام السطات بقفل خزان سيتيت .

ونقل مواطنون أن إغلاق بحيرة السد نتج عنه إرتفاع مناسيب المياه فى القاش والخيران المرتبطة به مما أدى إلى إتساع رقعة تمدد المياه خارج المسارات وخروج أعداد كبيرة من الزواحف والحشرات السامة لتهاجم الموطنين الأبرياء.

 وقال رئيس لجنة المتأثرين من قيام سد سيتيت الزاكى على عمارة إن مياه الشرب تعرضت للتلوث بسبب نفوق الماشية وإختلاطها بالمياه مطالباً هيئة مياه كسلا بالمسارعة إلى إصلاح الدوانكى والآبار المعطلة بود الحليو ، مشيراً إلى أن المنطقة فقدت نسبة 40% من مواردها المائية بسبب الإعطال الفنية .