التغيير: وكالات قالت السفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة يوم  الخميس، إن عقوبات مجلس الأمن الدولى على السودان فشلت فى حماية السكان بمنطقة دارفور فى البلاد. 

ودعت السفيرة الأمريكية سامانتا باور، المجلس إلى تكثيف الجهود فى هذا الصدد، وقالت باور:”نظام العقوبات عقيم لأن الحكومة السودانية تنتهكه بشكل منهجى، كما أن المجلس لايستطيع الموافقة على فرض عقوبات على المسؤولين عن العنف والانتهاكات”. وجاءت تصريحات باور بعد تجديد المجلس نظام العقوبات فى السودان، الذى بدأه فى عام 2005. ويستهدف الأشخاص الذين لهم دور فى أحداث العنف بدارفور بفرض حظر الأسلحة والسفر وتجميد الأصول.