التغيير : الخرطوم  أكدت مفوضية الانتخابات السودانية ان عملية الاقتراع للانتخابات الرئاسية والبرلمانية ستكون في ثلاث أيام ، في وقت كشفت فيه عن تلقيها طلباً من رئيس الجمهورية ومرشح حزب الموتمر الوطني الحاكم عمر البشير بأن يكون فرز الأصوات بعد كل يوم تصويت. 

وقال رئيس المفوضية مختار الأصم خلال مؤتمر صحافي بالخرطوم الأحد أنها حددت أيام ١٣ و١٤ و١٥ من شهر ابريل لعملية الاقتراع فيما سيكون فرز الأصوات يوم ١٧ علي ان تعلن النتائج يوم ٢٧ من نفس الشهر. 

وأضاف أن رئيس الجمهورية ومرشح الحزب الحاكم كان قد اقترح عليهم ان تكون عملية فرز الأصوات بعد نهاية كل يوم تصويت ، مشيراً الي انهم يتشاورون في المقترح حتي تكون العملية الانتخابية حرة وشفافة. 

وقال الأصم ان الحملات الانتخابية ستبدأ يوم ٢٤ من الشهر الجاري وتستمر حتي العاشر من ابريل منوها ان الي ان المفوضية وضعت سقفا محددا لتمويل العملية الانتخابية دون ان يكشف عنه. 

ورفضت احزاب معارضة وأخري مشاركة في الحوار الوطني المشاركة في العملية الانتخابية وطالبت بتكوين حكومة انتقالية تشرف علي الانتخابات ، كما رفضت عدة جهات دولية ومنظمات تابعة للأمم المتحدة  مراقبة وتمويل الانتخابات.  وقلل رئيس المفوضية من أهمية مشاركة المراقبين الدوليين وقال ان عملية المراقبة ليست شرطا مهماً للعملية الانتخابية وان المراقبون المحليون كافون لتغطيتها.