التغيير: ردايو دبنقا أعلنت قوات الجبهة الثورية من حركة تحرير السودان (قيادة عبدالواحد) عن تشتيتها لمتحرك حكومي حاول التحرك من قولو بإتجاه منطقة سورنق التابعة للحركة غرب جبل مرة ، واجبرته على الفرار .

وقال مصطفى تمبور الناطق العسكري بإسم الحركة لراديو دبنقا ان محاولة التحرك الفاشلة للقوات الحكومية من قولو بإتجاه سورنق كانت مصحوبة بقصف حكومي بجميع انواع الراجمات والهاونات استمرت لمدة (5) ساعات.

واوضح تمبور انه بعد ذلك اصطدمت القوات الحكومية بقوات الحركة على مسافة ليست ببعيدة عن قولو ، حيث اجبرت القوات الحكومية بقيادة العميد برهان للتراجع والفرار نحو قولو ، مخلفين ورائهم عددا من القتلى والجرحى والاليات المدمرة جاري حصرها.    

 وفي غرب جبل مرة ايضا اعلن تمبور عن قصف سلاح الجو الحكومي بواسطة الانتنوف لمنطقة سورنق امس الثلاثاء بتسعة قنابل ، ادت لاحراق عدد من المنازل ونفوق عدد من المواشي ، لكن لم تقع اي خسائر بشرية في صفوف المدنيين .

وناشد تمبور المواطنيين المقيمين بالقرب من الحامية  العسكرية لمحلية قلو بالابتعاد الفوري ، لان سقوط تلك الحامية اصبح مسألة وقت على حد قوله.