التغيير: الجريدة طالبت منظمات مجتمع مدني بتسجيل الحزب الجمهورى وفك حظر المراكز التى تم إغلاقها من قبل الحكومة. 

وسلمت مجموعة من منظمات المجتمع المدنى أمس مذكرة لمفوضية حقوق الإنسان ، ممثلة فى مسؤول المفوضية للعلاقات الخارجية كمال دندراوى .

و وسط حضور أعضاء المنظمات و الناشطين إستنكر دندراوى ما جرى لعدد من المراكز الفكرية، وطالب بتشكيل لجنة من المتضررين من قرارات حظر نشاط المراكز لمتابعة الأمر مع المفوضية .

 فى السياق أكد عضو اللجنة التنفيذية لمركز الأستاذ محمود محمد طه والأمين السياسى للحزب الجمهورى ، بروفسير حيدر الصافى شبو، أن المذكرة التى تم رفعها تؤكد أن كل الخيارات  مفتوحة من أجل استرداد الحقوق. 

 ومن جهته أكد ممثل كونفدرالية المجتمع المدنى د. حاج حمد أن الكونفدرالية شكلت لجنة من أجل إستعادة نشاط مراكز التنوير، تضم إلى جانبه، كلاً من حيدر الصافى ، وأبوبكر عبدالرازق ، ومشهد عثمان عن منظمات المجتمع المدنى، وحيدر أحمد خيرالله مسؤول الإعلام بإسم الحزب الجمهوري.