التغيير: التغيير صوتك مع أوﻻد الشوارع .. لما الشوارع تلتهب .. عافيها خضراء الدمن … جافيها قاعات النهب …

 

نص قصيدة الشاعر أزهري محمد علي

ﻻترشحم ﻻيرشحوك ﻻتنتخب

مابشبهك ياصاحى …

بتاب الكﻼم والعنعنة …

مابشبهك دنس المجالس …

الطافحة بى وسخ النظام

والعلقنة …

صوتك دليل العافية للوجع الهنا …

ترميهو فى وش الضﻼم .

حاﻻ يقوم ذى سنسنة …

قوام يقوم قدامنا ..

فى يومنا النهب …

صوتك مع أوﻻد الشوارع .. لما

الشوارع تلتهب ..

عافيها خضراء الدمن … جافيها

قاعات النهب …

ﻻترشحم ﻻيرشحوك ﻻتنتخب …

غلباوى لكن مابتغلبن …

أقلب كيانن ومغلبن …

بي خوى وأخوك مابتنقلب …

كلك نظر …

ياواعى زرقاء اليمامة …

شافت وراء الظلمات شجر …

شافت ثعالب بى لحا …

وكل المقالب من جحا …

وحاجات كتار مابتنحسب …

و )) الرشحوك (( هم ))

شرحوك …((

أحفظ كرامتك وإنسحب …

نحن بنحاسبك بى غناك …

بكل كلمة بتتكتب …

بكل رفة شوق وراك …

تغفر غيابك وتحتسب …

الراحو فى ساحات فداك …

فى زفة الموت بالغصب …

بصدر مفتوح للرصاص …

بطفل جائع ينتحب …

بقرية طيبة وطيبين ..

مطامنة فى أقصى الغرب …

فتحولها أبواب الجحيم .. نصبولها

عيدان الصلب …

وقفت على باب الكريم .. ذلوها

ذى ذلة كلب …

رفعوا المصاحف فى الرماح ..

حكموها بقلب أمقلب …

ماطاطى غنوات النضال …

لو دقو مزيقة الحرب …

أنا وإنت أوﻻد الحﻼل …

راح لينا فى الموية الدرب

إيدينا فى النار والسياط أدمتنا من

كتر الضرب …

ماتشرفن بي وقفتك …

فى كل صندوق قنبلة …

أطنان من الزيف والكضب … كل

الخوازيق ذى بعض

رغم إختﻼف طرق اللعب