التغيير : الابيض - الخرطوم  واصلت  السلطات الأمنية التضييق على قوى المعارضة التي تصر على مواصلة حملة ارحل التي تهدف الي حث الناخبين على عدم التصويت في الانتخابات المقررة الشهر المقبل. 

وداهمت مقر حزب الأمة القومي بالأبيض عاصمة ولاية شمال كردفان  وصادرت الكراسي ومكبرات الصوت واعتقلت عددا من قيادات الحزب من بينهم الامين العام للحزب بالولاية وهم يستعدون لتقديم ندوة ضمن سلسلة ندوات ارحل. 

 

وقال المتحدث باسم قوى الإجماع الوطني بكري يوسف “للتغيير الالكترونية” ان الاعتقال شمل العشرات من قيادات الحزب في الابيض وولاية الخرطوم ومن بينهم الامين العام لحزب الأمة سارة نقد الله. 

 وعلمت “التغيير الالكترونية” ان السلطات عادت وأطلقت سراح سارة ومعها بعض القيادات في وقت لاحق. 

وعمدت السلطات الأمنية الى عرقلة عقد الندوات التي تقيمها الاحزاب السياسية داخل دورها خلال الفترة الماضية وشملت ندوات في كل من دنقلا بشمال السودان وسنار في وسط السودان وغيرها من المناطق.