التغيير: وكالات قال رئيس جنوب السودان سلفا كير يوم الأربعاء إن تهديد الأمم المتحدة بفرض العقوبات على بلاده وكبار المسؤولين فيها لن يثنيه عن الرد على خصومه. 

وقتل آلاف الأشخاص وتهجر أكثر من مليون آخرين منذ اندلاع القتال بين مؤيدي كير وأنصار نائب الرئيس السابق ريك مشار في الدولة الأحدث في العالم في ديسمبر كانون الأول عام 2013.

وأبرمت منذ ذلك الحين عدة اتفاقات لوقف النار لكن الطرفين لم يحترماها. كما تبادل الطرفان الاتهامات بانتهاك آخر اتفاق لوقف اطلاق النار في أوائل شهر فبراير شباط الماضي.

وقال كير أمام تجمع للقيادات الشبابية في جوبا “هذه المرة إذا هاجمت قوات ريك قواتي من جديد سأقاتلهم حتى نقضى عليهم.”