التغيير: راديو دبنقا أعلنت الجبهة الثورية  وحزب الامة  (قوى نداء السودان ) عن تلقيهم الدعوة رسميا من الالية الافريقية رفيعة المستوى بقيادة ثامبو امبيكي لحضور  الاجتماع التحضيري  للحوار القومي بالعاصمة الاثيبوبية اديس ابابا يوم الاحد القادم. 

وسيناقش  الاجتماع التحضيري (7) اجندة ابرزها خارطة الطريق للاجتماع التحضيري المؤدي  للحوار القومي، والأهداف الهادية  لذلك هذا الى جانب آليات وكيفية  اتخاذ القرار والمدى الزمني  بالنسبة لهذا الحوار القومي.  

 ونوه رئيس الجبهة الثورية مالك عقار إلى  “ان  التوصية  الاساسية هي وقف “الانتخابات”  لان الانتخابات جزء من مخرجات الحوار القومي،    وقيامها  سيخلق تعثرا في الوصول الى  نتائج هامة في الاجتماع التحضيري الذي يبدأ اعماله يوم الاحد في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا “.

 وفي ذات السياق اكد حزب الامة القومي بقيادة الامام الصادق المهدي موافقته على تلبية دعوة الآلية الأفريقية الرفيعة للمشاركة في الملتقى التحضيري للحوار مع الحكومة في أديس أبابا الاحد المقبل.

وقالت سارة نقد الله الناطقة  الرسمية باسم الحزب   ان حزب الامة  سيلبي دعوة الوساطة الافريقية دون شروط مسبقة.

وطالبت في بيان وفد الحكومة بتقديم “هامش جدية” بإعلان تجميد الانتخابات الحالية وإلغاء التعديلات الدستورية الأخيرة ووقف محاكمة  فاروق أبو عيسى و أمين مكي مدني، ود. فرح عقار وإطلاق سراحهم .

 الى ذلك أكد مسؤول العلاقات الخارجية في حزب المؤتمر الشعبي بشير آدم رحمة، تلقيهم دعوة من الآلية الافريقية رفيعة المستوى للمشاركة في مؤتمر اديس التحضيري، لكنه شدد على تمسك حزبه بعدم نقل الحوار الوطني الى خارج السودان.