التغيير: سودانموشن  كشفت تسريبات إعلامية وصول وفد ايراني رفيع المستوي إلى الخرطوم في وقت تدخل فيه العلاقات بين العاصمتين مأزقاً كبيرا بعد مشاركة السودان في محاربة الحوثيين في اليمن بجانب السعودية.

ونقل موقع ” سودانموشن” الإلكتروني أن وفداً ايرانيا بقيادة حسين عبداللهيان المسؤول عن الشؤون العربية في الخارجية الايرانية، و الرجل الثاني في فيلق القوات الجوية الايرانية وبعض كبار القادة الامنيين  وصلوا إلى الخرطوم صباح أمس الجمعة. وأشارت التسريبات الإعلامية إلى أن الوفد ، توجه عقب وصوله مباشرة الى مباني  تقع غرب مصنع اليرموك في ضاحية الخرطوم ، ثم إلى  قاعدة الكنانة الجوية في النيل الابيض.

وصصمت القاعدة العسكرية بمواصفات إيرانية، مثلما أنشأ الإيرانيون مصنع اليرموك للتصنيع الحربي، مع وجود كبير للحرس الجمهوري الإيراني في الخرطوم.

 وظلت علاقة الخرطوم مع ايران أحد أسباب التوتر المستمر مع المملكة العربية السعودية. وتستقبل الخرطوم بوارج وسفن حربية ايرانية على الساحل الغربي للبحر اللأحمر في بورتسودان الموازي للساحل السعودي.

ولم تصدر تصريحات من أي جهة لنفي أو تأكيد خبر زيارة الوفد الإيراني مع بداية الحرب ضد الحوثيين  في اليمن.